تلويح

17 أغسطس 2011

 

 

 ديسمبر – 1986  

حينما كُنت في الثامنة كُنت أراها بزيها المدرسيّ الأزرق .. و شرائطها البيضاء ..
تحتضن كف والدها في طريقها إلى المدرسة القريبة .. لا شيء فيها يتبدل ، هي ذاتها كل يوم !
أنتهز تلكَ اللحظات القليلة التي ينشغل فيها أبي بتسخين السيارة و ألوح لها خلسة ..
هي تبتسم ببراءة ثم تعيد إلي تلويحتي ..
أسأل أبي ، ” لم لا نسير مثلهم ؟ ”
يشتعل فيه شيءٌ أكبر من الغضب و يصرخ : ” لأننا لسنا مثلهم !!!! ”

 

أغسطس – 1995

كان يومًا مُشرقًا ..
أرتديت فيه قميصًا أبيض و اتكأتُ على الشرفة … راقبتها و هي تقرأ كتابًا
أسفل شجرةِ الصنوبر العتيقة ..
كنتُ قد مللتُ من حر أُغسطُس و من كل هذا !
نفس الكتاب تحت نفس الشجرة كُل يوم .. !
سألتني يومًا إن كنتُ قد قرأته
أجبتها ” أجل .. اقرؤه كُلّ يومٍ في عينيكِ ”

  

أبريل – 2001

حينما كُنتُ قد أنهيت دراستي الجامعية
أخبرني أبي أن عليّ الزواج !
استبشرت و أخبرته عنها ..
ضحِك أبي و لم أفهم ما كان يقصده !
تمتم بعباراتٍ كثيرة نسيتها لكني أتذكر أنني لم أتزوجها !!

 

يناير – 2011

بعد عشر سنوات من كل هذا
كُنتُ أدخِنُ سجائري بشراهة وأنا أسخن سيارتي ..
رأيتها .. و لوحتُ لها كما هي العادة منذ 25 سنة
ابتسمت لي ببراءة لكنها لم ترد لي التلويح !
كانت إحدى يداها تمسكُ بحقيبة الغداء و اليد الأخرى تحتضِنُ طفلةً لا تخُصني !!

 

 

تمت

 

آب – 2011

Advertisements

6 تعليقات “تلويح”


  1. إن في التلويح قلباً ليناديه الحنين ..!

    الهنوف .. دمتِ.

    تقديري الكبير جداً.

  2. CHERRY Says:

    السلام عليكم ورحمه الله و بركاته
    موجع ذلك التلويح , لان له الف و الف من … !

    سلمتِ يا جميلة
    ()


شي كلمه : )

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: